منتدى حكمة فلسفة الفاروق الصهرجتاوى ( رحم الله أباه )
اهلا ومرحبا بك عضوا وزائرا فى منتدى حكمة فلسفة الفاروق للموادالفلسفية والقضايا العامة والثقافية يشرفنا أن تكون بيننا عضوا فى المنتدى والله من واء القصد
بحـث
 
 

نتائج البحث
 


Rechercher بحث متقدم

مكتبة الصور


التبادل الاعلاني

أنواع الاتصال والاتصال الكلامي

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل

أنواع الاتصال والاتصال الكلامي

مُساهمة من طرف ابراهيم فاروق هيكل في الثلاثاء يناير 15, 2013 8:15 am

أنواع الاتصال الكلامي

لهذا الاتصال أنواع متعددة منها :
1- لغة الجسد: إن وضعية الجلوس التي يتخذها كل شخص توضح لنا عن حالة هل هو متملل أو مهتم أو غير مكترث!
2- الوجه والعينان: هما الجزء الأكثر جذبا للنظر في الجسد كله.
3- اللبس والمظهر : هي قناة هامة للاتصال غير الكلامي، كما أنها تعكس البيئة الجغرافية والحالة المادية والمستوى التعليمي للشخص.
4- لغة المسافة: الكائنات الحية جميعها تتخذ لنفسها مسافات معينة تفصلها عن الآخرين حولها. وقد تمّ تقسيمها إلى أربعة أقسام:
ـ المسافة الحميمة :وهي التي تدل على العلاقة حميمة بين الإفراد وتبدأ بالالتصاق الجسدي إلى 35سم .
ـ المسافة الشخصية : وهي المسافة بين 35سم إلى متر وربع تقريبا وتشمل الأصدقاء .
ـ المسافة الاجتماعية : تبدأ من متر وربع إلى 3 أمتار وتكون بين البائع والعميل أو الموظف والمراجع.
ـ المسافة العامة: يبتدئ من 3 أمتار فأكثر وهي مسافة الشخصيات العامة والمسؤولين والمدراء .
5- اللمس :يمكن أن ينقل العديد من الرسائل الهامة تندرج من الحميمية إلى العنيفة ومن أنواعها:
ـ اللمسة التخصصية: كالطبيب.
ـ اللمسة الاجتماعية: المصافحة.
ـ لمسة الصداقة: التربيت على الكتف.
ـ لمسة الحب : على الوجه والرأس والعناق.
6- الروائح: وتعطي انطباعا عن ذوق الشخص، كما أنها تلعب دورا في مزاج الفرد.
7- الوقت: قناة تمر عبرها كل القنوات الاتصالية " الكلامية وغير الكلامية " فنحن نحكم على الشخص إن كان سريعا أو بطيئا من خلال الوقت الذي استغرقه في المشي، أو الكلام .
هناك أنواع للوقت:
ـ الساعة البيولوجية هي الساعة الموجودة في كل شخص كأن نشعر بالليل وأوقات الاستيقاظ والنوم.
ـ الساعة الوظائفية: هي الخاصة بتوزيع الوقت.
ـ الساعة الإدراكية: تعبر عن الإحساس الفرد بالوقت حسب اللحظة والمزاج.
ـ الساعة الموضوعية: هي مقياس الوقت الحقيقي للزمن.
ـ الساعة المفاهيمية: هي مفهوم كل فرد فينا عن الوقت بشكل عام فالبعض ينظر على أنه هام والبعض الأخر لا يشعر بأن له قيمة.
ـ الساعة النفسية: هي الساعة التي يحتاجها الفرد للتفكير والخلو إلى نفسه ومحاولة حل مشاكله الداخلية.
ـ الساعة الاجتماعية: هي الساعة التي يتفق عليها المجتمع بشكل عام فالاتصال بالآخرين في منتصف الليل غير مقبول.
ـ الساعة الثقافية: هي امتداد للساعة الاجتماعية و لكنها تتكون منحصرة في مجموعة من الإفراد الذين يكونون أقرباء
وأصدقاء متفقون على أنه يمكن الاتصال ببعضهم في أوقات متفق عليها.


عبير النهدي
أنواع الاتصال " Communication Types" :

للاتصال أنواع خمسة تتحدد نوعيته بناءً على عدد الأشخاص الذين يشركون فيه ..
وأنواعه هي :
1_ الاتصال الذاتي.
2_ الاتصال الشخصي.
3_ الاتصال الجمعي.
4_ الاتصال الجماهيري.
5_ الاتصال بين الثقافات.


( الاتصال الذاتي "Intra personal Communication" ) :

هذا النوع يحدث لنا جميعا عندما نتحدث مع أنفسنا ، ويتعلّق بالمشاعر والأفكار والمظهر العام - كما نراه ونحسّ به - في ذواتنا .
ولأن الاتصال يتركز في داخل الإنسان وحده ؛ فإنه هو المرسل والمستقبل في الوقت ذاته ، ولرسالة هي الأفكار والمشاعر ، أما وسيلة الاتصال فتكمن في المخّ الذي يترجم الأفكار والمشاعر ويفسرها ، وهو نفسه الذي يصدر رجع الصدى عندما يقلّب المرء الأفكار والمشاعر فيقبل بعضها ويرفض البعض الآخر أو يستبدلها بغيرها .


( الاتصال الشخصي "Interpersonal Communication" ) :

يحدث هذا النوع من الاتصال عندما يتصل اثنان أو أكثر مع بعضهم البعض في جو غير رسمي ، لتبادل المعلومات وحلّ المشكلات .
ويشمل الاتصال الشخصي نوعين رئيسيين هما :
_ الاتصال الثنائي : يشمل المحادثة بين شخصين .
_ الاتصال في مجموعات صغيرة : وهي التي لا تتعدى أفرادًا قلائل ، وتتحقق للمشارك فرصة الاتصال والتفاعل مع أعضاء المجموعة ، وتكون العملية أكثر تعقيدا من الاتصال الثنائي ، كما تزيد فرصة الارتباك وعدم الوضوح وزيادة التشويش على الرسائل .

( الاتصال الجمعي " Group Communication" ) :

تنتقل فيه الرسالة من شخص واحد " متحدّث " إلى عدد من الأفراد يستمعون ، وهو ما نسميه بالمحاضرة أو الحديث العام أو الخطبة أو الكلمة العامة .
ويتميّز الاتصال الجمعي بالصبغة الرسمية والالتزام بقواعد اللغة ووضوح الصوت .

( الاتصال الجماهيري " Mass Media Communication" ) :

يحدث من خلال الوسائل الالكترونية كالإذاعة والتلفاز والأفلام والأشرطة المسموعة والإنترنت والمجلات والصحف والكتب.
وتكون فرصة التفاعل بين المرسل والمستقبل قليلة أو منعدمة في كثير من الأحيان.

( الاتصال الثقافي " Inter cultural Communication" ) :

الثقافة هي مجموعة القيم والعادات والرموز اللفظية وغير اللفظية التي يشترك فيها جمع من الناس .
ويحدث الاتصال الثقافي حينما يتصل شخص أو أكثر من ثقافة معينة بشخص أو أكثر من ثقافة أخرى .

مقدمة :
يحتاج النجاح في الحياة الاجتماعية والعملية إلى الاتصال بالآخرين . فمهما توفرت لدى الفرد القدرات والمهارات العقلية لن يحقق نجاحا ما لم يتقن فن التعامل مع الأنماط المختلفة من الأشخاص، ولذلك تم تنظيم تدرب " التواصل الإنساني الفعال " كعنصر أساسي في تنمية النفس البشرية و تحقيق الأهداف الشخصية .
و لكن هذا التدريب يمكنه ان يحسن من تواصلك مع الآخرين بشرط إن المعلومات الواردة فيه لن تفيدك إلا اذا صممت حقا على الاستفادة منها و تطبيقها .

و يتضم التدريب الموضوعات الاتية :
أولا : مفهوم عملية الاتصال
ثانيا : العناصر الأساسية للاتصال
ثالثا : عوامل نجاح عملية الاتصال
رابعا: مهارات الاتصال
خامسا :محاور الاتصال الفعال
سادسا : أنماط الشخصية
أخيرا مفاتيح الاتصال الفعال


أولا : مفهوم عملية الاتصال

يوجد عدة تعريفات لعملية الاتصال منها :
- هي العمليات التى يؤثر عن طريقها الافراد فيمن حولهم .
- هي مجموعه من الافعال التى يأتيها الانسان فى موقف معين,من خلال الكلمات والإشارات والحركات والإيماءات واللفتات والتعبيرات....
- هي عملية مشاركة في الخبرة بين شخصين أو أكثر بهدف أن تعم هذه الخبرة وتصبح واضحة بينهم .
الاتصال هو عملية تبادل المعلومات و الأفكار بين أفراد أي مجتمع وبعضهم، سواء أكانت أفكار ذات طبيعة علمية أو عملية أو اجتماعية أو ثقافية، وتنبع من حاجة الفرد إلى الكلام والاستماع و التفاعل مع الآخرين.

تؤدي عملية الاتصال الوظائف الآتية:
1. نقل الرسالة من طرف إلى آخر.
2. استقبال البيانات والاحتفاظ بها.
3. تحليل البيانات واشتقاق المعلومات منها.
4. التأثير في الأشخاص الآخرين و توجيههم.

ثانيا : العناصر الأساسية للاتصال

عملية الاتصال في أبسط صورها هي نقل فكرة أو معلومات ومعان (رسالة) من شخص (مرسِل) إلى شخص (مستقبِل) عن طريق معين (قناة اتصال) تختلف باختلاف المواقف

1- المرسل : وهو الشخص الذي يمتلك فكرة او معلومات يريد نقلها الى شخص آخر من خلال وسيلة اتصال
2- المستقبل : الشخص الموجه له الرسالة ويقوم بدوره بالرد على الرسالة.

3- الرسالة : تتضمن تعبيرا عن الفكرة التي يريد المرسل نقلهاعلى هيئة عبارات و رموز و ار قام و تعبيرات الوجه و الجسم و اليدين.
4- قناة الرسالة / وسائل الاتصال : وهي الوسيلة التي من خلالها تتم عملية الاتصال.
5- التغذية الرجعة : وهو رد المستقبل للرسالة وتتاثر بمدى فهم المستقبل للرسالة،و تلعب عملية استرجاع الأثر الدور الأساسي في معرف مرسل الرسالة الأثر الذي نتج عنها لدى مستقبلها ومدى استجابته لها ومدى اتفاق ذلك مع الهدف الذي حدده المرسل أصلا .















ثالثا : عوامل نجاح عملية الاتصال

*عوامل تتصل بالمرسل :
- أن يكون موضع ثقة من المستقبل .
- حسن اختيار الوقت والزمان والوسيلة الملائمة له ولطبيعة المستقبل
- يحدد له هدفا
- ينظم افكاره بوضح و بشكل مثير
- يتذكر هدفه الرئيسي
- يكن متجها نحو المستقبل ويدرك مدى اهتمامه و المامه بالموضوع
- يستخدم حقائق و ادلة كافية
- ياخذ في اعتباره تحيزات واتجاهات المستقبل ومدى قدرته على الفهم
- يكن متحمسا في عرض الموضوع
- اذا كان يريدان يقترح تغييرا ما فيذكر السبب ويكن واضحا ويتكلم ببطء
- يستخدم لغة يفهمها المستقبل
- دائما ينظر الى المستقبل في عينيه

*عوامل تتصل بالرسالة :
1- أن يتناسب موضوع الرسالة مع المستقبل ( اهتمامه – درجة استيعابه – مستوى إدراكه – تلبية احتياجاته )
2- حسن صياغتها وتضمينها عنصر التشويق والإثارة .

* عوامل تتصل بالمستقبل :
- يتوقع اولا موقف و رسالة المرسل
- يبحث عن الافكار الرئيسية للمرسل
- يحلل هدف المرسل
- يكن متجها نحو المرسل
- يقوم تقويم الحقائق التي يذكرها المرسل ويحاول الربط بين الادلة و الاستنتاجات
- يتجنب تحيزاته هو يحاول فهم موقف المرسل
- يكن منتبها و يقظا
- يكن مفتوح الذهن للافكار الجديدة يتقدم باقتراحاته ويفكر قبل ان يجيب
- يحلل اللغة في اطار ما تعنيه المرسل
- دائما ينظر الى المرسل في عينيه

*عوامل تتصل بوسيلة الاتصال :
رسائل الاتصال متعددة ومتنوعة ( الرمز – الشكل – اللغة المنطوقة – اللغة المكتوبة – رسائل غير لفظية ... الخ ) ولكل منها مزاياها ووسائلها ... وكلما تنوعت الر سائل تنوعت الوسائل وبالتالي دخل عنصر التشويق وزادت فرصة مقابلة اللفروق الفردية بين المستقبلين ، وهذا يساعد على إنجاح عملية الاتصال .

و السؤال الذي يطرح نفسه هنا ما هي العلاقة بين وسائل الاتصال المختلفة
العنصر اللفظي : هو الرسالة نفسها - الكلمات التي نقولها .
العنصر الصوتي : هو الترنيم - ورنين الصوت الذي ينقل تلك الكلمات .
العنصر البصري : هو ما يراه الناس مرتسما على وجهك و جسمك .

في دراسة قام بها الدكتور ( ألبرت مهرابيان ) من جامعة كاليفورنيا في لوس انجلوس ،وهو أحد ابرز الخبراء الأوائل في مجال الاتصال الشخصي ،وجد أن العناصر الثلاث التي نتواصل بها هي :
- العناصر الصوتية
- العناصر البصرية
- العناصر اللفظية
وجد أن درجة التناقض بين هذه العناصر الثلاثة كانت العامل الذي يحدد المصداقية فعندما تنقل رسالة متناقضة في كلامك مع شخص أخر فان الذي يحدث كما توصل له إلى دكتور ( مهرابيان ) هو الآتي :
1- لفظي : 7%
2- صوتي : 38%
3- بصري : 55 %
- المجموع : 100 %
وهذا في حالة ما تكون" الرسالة متناقضة" . أما في حالة كون" الرسالة متوافقة " فان العناصر الثلاث تعمل معاً وبصورة متساوية تقريبا لنقل الرسالة فحماسة الصوت وإثارته تعملان مع نشاط الوجه و الجسم وحركتهما ليعكسا الثقة و التصديق بما يقال .

البصر بوابة الاتصال مع الآخرين
فمن خلال البصر تتكون لدينا انطباعات آنية واضحة عن الناس خلال الثواني الخمس الأولى التي تراهم فيها . ويقدر الخبراء أننا نأخذ خمس دقائق أخرى لنضيف خمسين في المائه من انطباعنا ( السلبي أو الايجابي ) إلى الانطباع الذي تكون في الثواني الخمس الأولى . وبما أن تسعين بالمائة من شخصيتنا يتم تغطيتها باللباس ، لذلك من الضروري أن نكون مدركين للرسائل الاتصالية التي تحملها ملابسنا .

مهارة الصوت والتنوع الصوتي
• إن صوتك هو الوسيلة الرئيسة التي تحمل رسالتك ، ويجب أن ينقل صوتك بشكل مباشر الإثارة والحماسة اللتان تشعر بهما
• أغلبنا يصبح حبيس لأنماط عاداته الصوتية التي يصعب تغييرها .
• أثبت د. مهرابيان أن : 84% نسبة المصداقية من رسالتك تمثلها نغمة صوتك ونوعيته عندما لا يستطيع الناس رؤيتك
الخصائص الدقيقة للصوت أكبر أثراً مما نعتقد . و يمكننا أن نقرأ الكثير من أمزجة الناس وحالاتهم النفسية من النغمة الصوتية على الهاتف خلال الثواني الأولى القليلة .
سمات الصوت الأربع :المكونات الأربع التي تكون تعبيرك الصوتي هي :
1- الاسترخاء .
2- وطريقة التنفس .
3- والإلقاء.
4- وتأكيد المقاطع .
وكل مكون من هذه المكونات يمكن تعديله من خلال التدريبات لتوسيع تأثيرك الصوتي .
المتحدث البارع يستعمل وقفات طبيعية بين الجمل ، والخطباء البارزون يتوقفون أحياناً ويختارون أماكن الوقفات بعناية للتأثير في مستمعيهم



" العلاقة بين الاتصال الكلامي وغير الكلامي "
إن الرسائل الكلامية وغير الكلامية تأتي كتلة واحدة لا يمكن الفصل بينهما ، فلو أخبرك شخصٌ وهو يبكي بأنه محبط فإنك لن تفصل تعبيرات وجهه عن كلماته التي قيلت ولكنك سنتظر إليهما جميعا لأنهما يؤديان إلى نفس المعنى ويساهمان في إيصال رسالة واحدة ..
وللعلم فإن هناك ستة أوجه تربط التصال غير الكلامي بالكلامي وهي :
1- التأكيد :
يقوم الاتصال غير الكلامي بدور التأكيد على الكلام من خلال الضغط على بعض الكلماتأو تخفيف بعضها الآخر أو رفع الصوت وإخفاضه أثناء الحديث .
2- الإتمام :
إن الرسائل غير الكلامية تتمم الرسائل الكلامية عندما تضيف إليها معاني أخرى ، فلو قاللك شخصٌ أني لا أريدك أن تقف بجانبي ودفعك بعيدًا فإن الرسالة التي نقلها عبر الاتصال غير الكلامي تممت الكلام الذي قاله
3- التناقض :
قد تناقض الرسائل غير الكلامية معنى الرسائل الكلامية عندما تعطي معنى معاكسًا لها ، كأن تقول لشخص ما: " صادق" بنبرةٍ ساخرة تدل على أنه خالف الصدق .
4- التنظيم :
الاتصال الغير كلامي ينظم الاتصال الكلامي ، فمن خلال الإيماء برأسك مثلا يمكنك أن تنقل الحديث من شخص لآخر .
5- الإعادة :
الاتصال غير الكلامي يعيد المعنى الذي وصل عبر الاتصال الكلامي كأن تومئ برأسك موافقًا بعد أن تقول نعم .
6- الاستعاضة :
يمكن أن يكون الاتصال غير الكلامي بديلا عن الاتصال الكلامي كأن تعطي إشارة بيدك بدل أن تقول لا .

أمثلة للاتصال غير الكلامي :
ماذا تقول العين ؟
- اتساع العين يعني الانتباه وشدة الاهتمام
- تضييق العين يعني الانتباه أو الحذر
- النظرة الثاقبة تعني الإصرار والتحدي
- النظرة المستبشرة تعني التفاؤل
- النظرة الحاقدة تعني الرفض
- النظرة المبهمة تعني حجز المعلومات
و تذكر
• اتصال العين هو المهارة الأكثر تأثيراً بين تأثيراتك الشخصية المتعددة . فهي الجزء الوحيد الذي يرتبط بالشخص الآخر بشكل مباشر .
• للعين آثار ثلاثة : الألفة - التخويف - المشاركة .
• عند النظر إلى أي مكان في وجه الشخص المقابل لك قرب عينيه فإن ذلك يعتبر مقبولاً ، أما الأماكن الأخرى كالنظر إلى الأرض أو وسط الجسم وغيره فإنها أماكن غير مقبولة .

ماذا تقول حركة الجسم ؟
عند قيامك بعملية الاتصال يكون الوضع أكثر فاعلية عندما تكون مرناً ... لا أن تكون مغلقاً في وضعية متوترة ، وهذا ينطبق على كل الملامح والحركات وينطبق أكثر على الساق والقدم .
لكي تكون فعالاً في الاتصال الشخصي يجب أن تكون يداك وذراعاك مستريحة وطبيعية بجانبيك وينبغي أن تكون حركاتك وإيماءاتك طبيعية

*عوامل خاصة بالتغذية الرجعة :
- تعنى التغذية الراجعة نوعية التأثير الذي أحدثته وسائل الاتصال من خلال قياس الأثر الذي مارسته على المستقبل
- فالتغذية الراجعة تعكس الاستجابة التي يرسلها المستقبل رداً على رسالة المرسل في شكل أنساق حركية أو لفظية .
-على رجل الاتصال الخبير والمدرب أن يكون حساساً لهذا العنصر حتى يحقق هدفه من الاتصال مما يتطلب منه إرسال رسالة أخرى موضحة لمعنى أو معدلة لفكرة وفقاً لما يلاحظه من استجابة المستقبل


رابعا : مهارات الاتصال

أ- مهارات الإصغاء :
العناصر الأساسية للإصغاء بانتباه:
سلوك الحضور:
ويتضمن ذلك الإشارات غير اللفظية في سلوكنا, والتي نعبر من خلالها عن تركيزنا الكامل على كلام المتحدث. إن النظر إلى عيني المتحدث, والالتفات إليه, وتجنب القيام بكل ما يمكن أن يحول دون إصغائنا الكامل له ( مثل إجراء المكالمات التلفونية, أو تصنيف الأوراق أو الحديث مع شخص آخر). هذه جميعاً تعطي المتحدث شعوراً بأن تركيزنا وانتباهنا كله معه, وبذلك نشجع استمرارية الاتصال بيننا وبينه.

إعادة الصياغة:
ويعني ذلك أن نلخص ما نفهمه من كلام المتحدث بكلماتنا الخاصة. وإذا صادق المتحدث على صحة ملخصنا, فهذا يساعدنا على إعطاء الإجابات المفيدة على نحو ملائم, وفي نفس الوقت, فإن إعادة الصياغة الصحيحة تعطي المتحدث شعوراً بأن ما يريد قوله قد تم فهمه جيداً. ومثل هذه التجارب تزيد من قوة العلاقات وتعزز المزيد من الاتصالات.

التجاوب مع مشاعر المتحدث وإدراك الإشارات غير اللفظية:
إن القدرة على التجاوب مع مشاعر المتحدث, ومحاولة فهم تعبيراته الجسدية والعاطفية, تعتبر عنصراً هاماً ومتمماً لعناصر الإصغاء بانتباه, وهذا يتطلب تدريباً دقيقاً فسوء إدراك حالة المتحدث الجسدية والعاطفية, تقودنا إلى معوقات في الاتصال.

كيف نصغي جيدا؟
1. قف عن الكلام فلا تستطيع الإصغاء وأنت تتكلم .
2. ضع المتكلم فى وضع مريح وطبيعى وبالتالى يمكن مساعدة المتحدث على الكلام بحرية .
3. أشعر المتكلم برغبتك فى السماع وذلك من خلال المتابعة باهتمام ومحاولة التفهم بدلاً من المعارضة.
4. تحرر من الذهول والارتباك وذلك بضبط تصرفاتك وعدم الانصراف إلى أشياء أخرى .
5. شارك وجدان المتكلم .
6. كن صبوراً يلزم السماع لأكبر وقت مع عدم مقاطعة المتحدث .
7. اضبط أعصابك حيث أن الشخص الغضبان يستقبل المعنى بقصد خطأ .
8. كن سهلاً فى مناقشتك فلا تضع الناس فى موقف دفاعى قد يصل إلى حد الغضب .
9. اطرح بعض الأسئلة وذلك يشير إلى إصغائك ومن الأفضل أن تقدم أشياء موضوعية .
10. قف عن الكلام هذا هو الإرشاد الأول والأخير نظراً لتوقف الإرشادات الأخرى عليها حيث أنه :
* قد أنعم الله علينا بأذنين ولسان واحد ومن هنا يجب الإصغاء أكثر من الكلام .
*يتطلب الإصغاء أذنين أحدهما لفهم القصد والأخرى للإحساس .
* متخذى القرار الذين لا يصغون توجد لديهم معلومات أقل لاتخاذ القرار السليمز
11. عند الاستماع يجب أن تبحث عن مجالات الاهتمام ومغزى الحديث .
12. اهتم بمحتوى الحديث أكثر من اهتمامك بطريقة المتحدث .
13. لا تتعجل بالتقييم ولا تقاطع المتحدث .
14. أنصت إلى الفكار الرئيسية فى الحديث .
15. كن مرناً مع كل متحدث وتقبل أسلوبه .
16. تعمد الانصات وتفرغ للحديث بكل حواسك .
17. قاوم التشتت وابتعد عن مصادر الضوضاء .
18. درب عقلك على التركيز .
19. كن يقظا ًوابتعد عن الانفعال .
20. حاول أن تفكر بصورة أسرع من الحديث .

ب-مهارة التحدث
تعد هذه المهارة احدى اوجه الاتصال اللفظي ،وهي عبارة عن رموز لغوية منطوقة تقوم بنقل افكارنا ومشاعرنا الى الاخرين وذلك عن طريق الاتصال المباشر كالمناقشات وغيرها وعبر وسائل اتصال مختلفة ( تلفزيون ، اذاعة ، هاتف ، تحدث مباشر) ،وللحديث اربع عناصر اساسية :-
1- المعرفة : وتعنى ضرورة معرفة الموضوع قبل التحدث فيه
2- الاخلاص : حيث ينبغى ان يكون المتحدث مؤمناُ بموضوعه مما يولد لدى المستمع الاستجابة الايجابية
3- الحماس : حيث يجب أن يكون المتحدث تواقاً للحديث عن الموضوع ويعطى هذا الحماس انطباعاُ لدى المستمع بأهمية الرسالة
4- الممارسة : فالحديث المؤثر لا يختلف عن آية مهارة أخرى يجب ان تصقل من خلال الممارسة التى تزيل حاجز الرهبة والخوف وتكسب المتحدث مزيداً من الثقة تنعكس فى درجة تأثيره فى الأخرين .

ماذا نفعل لكي نكون متحدثين جيدين ؟
هناك مجموعة من السمات ينبغي ان تتوفر فينا ،هذه السمات منها شخصية و منها صوتية و منها اقناعية وهي كما يلي :-
1- السمات الشخصية
- الموضوعية : و تعنى قدرة المتحدث على السلوك والتصرف واصدار احكام غير متحيزة لعنصر او رأى او سياسة او العدالة فى الحكم على الأشياء والتحدث بلسان مصالح المستحقين وليس المصالح الخاصة
- الصدق : ويعنى ان يعكس الحديث حقيقة مشاعر المتحدث أفكاره وآرائه كما يعنى ان تتطابق احوال المتحدث مع افعاله وتصرفاته .
- الوضوح : ويعنى القدرة على التعبير عن الأفكار بوضوح من خلال اللغة البسيطة والمادة المنظمة والمتسلسلة منطقياً
- الدقة : وتعنى التأكد ان الكلمات التى يستخدمها المتحدث تؤدى المعنى الذى يقصده بعناية
الاتزان الانفعالي : ويقصد به أن يظهر المتحدث انفعاله بالقدر الذى يتناسب مع الموقف وان يكون متحكماً فى انفعالاته .
- المظهر : ويعنى ان يعكس مظهر المتحدث مدى رؤيته لنفسه . كما يحدد الطريقة التى ينظر بها الأخرون اليه ويشكلون احكامهم عنه . ويضم المظهر العام النظافة والأناقة الشخصية ، والملبس والمظهر المناسب للحالة وكذلك الصحة النفسية والبدنية.

2-السمات الصوتية : تؤثر العوامل الخاصة بالنطق على مدى نجاح المتحدث مثل
- النطق بطريقة صحيحة
- وضوح الصوت
- سرعة الحديث
- استخدام الوقفات

3-السمات الاقناعية
- القدرة على التحليل و الابتكار
- القدرة على العرض و التعبير
- القدرة على الضبط الانفعالي
- القدرة على تقبل النقد

الخلاصة علينا ان نلاحظ الاتي :
- استخدام نغمة سهلة مناسبة لموضوع الحديث وبايقاع سهل وغير رسمي.
- استخدام اسم الشخص المقابل وحسب نوعية العلاقة بيننا.
- استخدام الدعابة والمرح مع مراعاة عدم الدخول في حدود السخرية.
- استخدام النماذج و الامثلة.
- القدرة على الاجابة على الاسئلة.
- التحكم في حركات الشفتين و الحواجب.
- مراعاة السرعة في الحديث.
- عدم التشنج في حال التحدث بارتجال .
- التحدث بحدود المعلومات التي لدينا حول موضوع الحديث.
- الانتباه الى ردود افعال المقابل.

ج- مهارة الكتابة
القواعد العامة للكتابة الفعالة
وتتمثل هذه القواعد في :
** الاكتمال :بأن تحتوي الرسالة الإعلامية –على كل المعلومات أو الحقائق
** الإيجاز : قصر الطرق المؤدية إلي توصيل المعاني
** الدقة : من الأمور الهامة في صياغة النص وتعني الصواب
** الموضوعية : وهي فصل الرأي عن الحقيقة وتحقيق النزاهة والتوازن بإعطاء الأطراف المختلفة فرصا متكافئة لإبداء وجهات نظرها
** البساطة :- التبسيط سمة من سمات التحرير الكتابي الذي يعرض الأحداث والأفكار بطريق مفهومة والكتابة المبسطة ليست الكتابة التافهة السطحية فأحسن الكتابات هي البسيطة السهلة التي يسهل تتبعها
** المناسبة : وتعني المناسبة موافقة اهتمامات القارئ فنحن لا نكتب لأنفسنا وإنما لقارئ محدد على أن يقرأ ما نكتبه وينفعل به
** التأكيد : للتأكيد على معاني محددة ذات دلالة وإبرازها
** التخطيط للكتابة المؤثرة وتتضمن عملية التخطيط للكتابة المؤثرة عدة خطوات أساسية أهمها
* تحديد الأهداف والأولويات
* دراسة الجمهور
* اختيار فكرة الموضوع
* جمع المادة اللازمة
* تحديد التكنيك الأمثل للكتابة وهكذا وضع الكتاب الذي يعد الأول من نوعه في اللغة العربية لمهارات الاستماع –الحديث –السؤال –القراءة –الكتابة بالشرح والتحليل

كيف اكتب مقال / بحث بطريقة صحيحة
تذكر دائمًا أن بنية البحث أو المقال تتألف في الغالب من ثلاثة عناصر أساسية:
البداية (المقدمة)
والوسط (متن الموضوع)
والنهاية (الخاتمة).

المقدمة
تقدم فيها خلفية عن الموضوع، وفكرته الرئيسية، والنقاط الأساسية التي ستعرضها فيه. وإذا كان الموضوع قد صيغ في سؤال ففكرته الأساسية هي الإجابة عن السؤال. ويجب أن تتضمن المقدمة -أيضًا- المنهج الذي ستعالج به الموضوع؛ كأن تقول:
1- إنك ستصف الموضوع أو ستقدم معلومات أو أدلة عليه.
2- أو أنك ستحلل أهميته ومغزاه.
3- أو أنك ستعرض بعض النتائج وتطبيقاتها. وهذا يعني أن المقدمة تخبر القارئ بما يتوقع أن يقرأ.

متن الموضوع
تعرض فيه النقاط الأساسية، وتقدم الأدلة والبراهين التي تدعم كلاً منها. ويجب أن يكتب متن الموضوع في فقرات، تستقل كل فقرة منها بفكرة رئيسية، ويجب أن تكون الفقرات مترابطة بصورة منطقية واضحة، تساعد القارئ على استيعاب الأفكار وتسلسلها بسهولة. وعليك ألا تسرف في ذكر التفاصيل، بصورة يعجز القارئ عن استيعابها، وألا تكون المعلومات التي تقدمها قليلة لا تقنع القارئ.

الخاتمة
خاتمة الموضوع إجمال مفيد، أو إعادة صياغة مكثفة وواضحة لما عرضت في المتن، ويمكن في الخاتمة أن تشير إلى ما يترتب على القرارات والمناقشات والنتائج التي عرضتها. واحرص دائمًا على أن تربط ما تقترح في الخاتمة بالأدلة والحجج التي وردت في متن البحث.

د- مهارة الألفة
ان الالفة تعتبر أمرا أساسيا لإشاعة جو من الثقة بالآخر والثقة بالنفس و الرغبة في الإسهام و المشاركة وذلك في مجالات التواصل كالتعليم و العلاج و الاستشارات و التدريب و غيرها

كيف نحقق الألفة بيننا و بين الآخرين ؟
لكي نحصل على إجابة عملية على هذه الأسئلة نقوم بصياغة الأسئلة بطريقة عكسية فنقول مثلا : عندما ترى شخصين يتحادثان كيف تعرف ان هناك الفة محققة بينهما؟
تعرف الالفة على انها القدرة على تقليل الفوارق غير الواعية مع الطرف المقابل
و يمكن أن تبدأ عملية الالفة من خلال : -
1- التقارب في الناحية الفسيولوجية من خلال القوام و الحركة.
2- التقارب في الصوت درجته ونبرته و سرعة الكلام و غيرها.
3- التقارب في اسلوب اللغة و التفكير مثل اختيار الكلمات وطريقة عرض الافكار (التي نميزها من خلال النظر و السمع واللمس).
4- توضيح نقاط التطابق في المعتقدات و القيم،ما يرى الآخرون انه هام و حقيقي.
5- البحث عن اهتمامات مشتركة في الانشطة و المصالح.
6- التنفس المنتظم الهاديء.
7- اعمل على اشباع جوع الاخرين للاعتزاز بالذات و سوف تجدهم تلقائيا وقد صاروا أكثر ودا
8- ساعد الاخرين على ان يحبوا انفسهم اكثر
9- لا تتعال على الاخرين
10- ابتسم
11- لا تكن بخيلا في إشباع الجوع الآخرين بأهميتهم

هـ مهارة إشراك المستمع
- قيل : لن يهتم مستمعوك بما تقول حتى يعرفوا بأنك مهتم بهم .
- عندما تتكلم وتشرك معك المستقبل بالمحتوى الذي يهدف إلى مخاطبة الجانب الفكري فإنك تتوجه إلى مجال ضيق جداً بحيث تناشد الجانب الأيسر من الدماغ وهو المتعلق بالمعلومات المجردة . وهذا قد يكون كافياً بعض الأحيان . لكن عليك أن تدرك بأن تلك المعلومات يمكن أن توصل بشكل فعال بواسطة الكتابة . فالناس يقرؤون بسرعة خمسة أضعاف ما تتحدث
- ولكن عندما تشرك المستمع سواء كان شخصاً أو مجموعة في حديثك ومحتواك فإنك في الغالب تستطيع تشغيل الجانب الأيمن المتعلق بالخيال وتوليد الأفكار والآراء ... وهذا هو المطلوب .
- استعمل المناورة في المحادثة ... أجب عن سؤال بسؤال آخر لاكتشاف ما لدى المستقبل
- وفي حقيقة الأمر المستمعون سواء كانوا شخصاً أو أشخاص يقعون تحت تأثير المؤثرات المختلفة في كل لحظة ولذا أنت تحتاج إلى تحريك كل أحاسيسهم وكل عقولهم وكلما كان المستمع منهمكاً أكثر ومشاركاً أكثر ومنفعلا مع ما تقول كلما ازدادت قدرتك على إقناعه برسالتك .

خامسا : محاور الاتصال الفعال

أولاً .. الأسلوب
ثانياً .. التفاعل
ثالثاً .. المحتوى

اولا الاسلوب
أ / الجانب المسرحي :
ابدأ حديثك بافتتاح قوي كبيان مشكلة مهمة ، أو طرح سؤال جدلي بحيث تجعل كل شخص يفكر فيه. كما يمكن أن تصرح تصريحاً مثيراً أو تقول عبارة مدهشة .. - ضع عنصراً مثيراً مثل وقفة طويلة لتأكيد عبارة مهمة أو نغمة صوتية أو تغيرات في درجة الصوت أو عواطف ذات وتيرة عالية ، مثل الغضب أو البهجة أو الحزن أو الإثارة .
- اختم اتصالك باقتباس مثير أو بعبارة مهمة أو بنداء قوي للعمل الجاد .
ب / اتصال العين :
اعمل مسحاًً شاملاً لكل مستمعيك وذلك عن طريق الاتصال العيني المباشر المستمر لمدة طويلة عندما تشرع في الكلام ، ثم بعد ذلك ابدأ بالاتصال الموسع بالعين مع كل فردٍ على حدة .- حافظ على إبقاء مستمعيك منهمكين ومنشغلين معك بقدر الإمكان .ولا تنس من هم في أطراف الغرفة أو القاعة أو على جوانب طاولة المتحدثين .- قس ردود أفعال مستمعيك خلال تقديم عرضك هل هم موافقون ؟ أم متضايقون ، أم يشعرون بالممل ؟ وهل لديهم أسئلة ؟
ج / الحركة :
غيّر آلية تقديمك بالقيام بالحركة الهادفة كلما أمكن ذلك .- لا تتراجع عن مستمعيك . تحرّك نحوهم خاصة في بداية اتصالك وفي نهايته .
د / الأدوات البصرية :
أضف تنويعاً إلى حديثك باستعمال الوسائل السمعية والبصرية . أعط مستمعيك شيئاً ما ينظرون إليه غير النظر إلى شخصك ؟- استعمل أنواعا مختلفة من الأدوات البصرية في أي عرض رسمي .
مثل :
1- استخدام الشفافيات . 2- الكتابة على السبورة الورقية . 3- شرائح البوربوينت
. تدرب على هذه الأشياء مسبقاً حتى يكون استعمالك لها سهلاً وغير صارف للاهتمام .
. إشراك مستمعيك أو أحدهم إشراكا عفويا دون سابق إعداد.
مثل : كتابة ملاحظات المستمعين على السبورة الخشبية أو الورقية ، كتابتها على شفافيات لمناقشتها

ثانيا : التفاعل
أ / الأسئلة :
- ثمة أنواع من الأسئلة يمكن استعمالها في أي اجتماع . وكل سؤال يسمح لك أن تحصل على مستوى أعمق من المشاركة .
- الأسئلة الجدلية ستبقي على مستمعيك نشطين ومفكرين وهذا يصلح خاصة عندما لا يتوافر لك الوقت أو أن الوضع غير ملائم لمناقشة قضية معينة بالتفصيل .
- اطلب رفع الأيدي للموافقة أو عدمها على بعض الأمور فهذا يشجع على المشاركة ويجعل الحياة تسري في الجميع
- اطلب مشاركاً وليكن شخصاً واحداً في الكلام أو في عمل مهمة فإنه سيشعرك بتدفق الحياة في الآخرين كما لو كانوا هم المشاركون .
ب / العرض :
- خطط سلفاً لكل خطوة أو أجراء وتأكد من توقيت العرض بدقة قبل البداية .
- خذ متطوعاً من المجموعة لكي يساعدك في عرضك إذا كان ذلك ممكناً .
ج / الألعاب :
أدخل بعض الألعاب التعليمية والفوازير لرفع الملل وحاول قضاء وقت ممتع مع مستمعيك وإشراكهم معك دون أن يخل ذلك بالهدف الرئيس . وبحيث تبقى مسيطراً على الجلسة .
- استعمل الإبداع والألعاب التي يمكن استعمالها بشكل فعال في كثير من الأوضاع . لكن حافظ على مستوى رفيع من الذوق عند التعامل مع هذه الأمور .

ثالثا المحتوي :
أ / الاهتمام :
قبل أن تتكلم راجع ما تود أن تقوله بسؤال ( كيف أفيد مستمعي )- تذكر أن ذاكرة المستمع قصيرة المدى ، فحاول تركيز المعلومات وجذب الانتباه . استعمل الاتصال العيني لإثارة الاهتمام . استخدم الأمثلة ،الفكاهة ، الأدوات البصرية ، الحركة لجذب اهتمام مستمعيك .
ب / المرح :
ابدأ بتعليق حميمي وودي .- اجعل دعابتك ذات صلة بمستمعيك ولها علاقة بموضوع الحديث0- كن محترفاً في إظهار إنسانيتك في الوقت المناسب .- صور إحساس المرح وروح الدعاية . ويمكن ذلك عن طريق بعض القصص أو المواقف الطريفة أو الأحداث ، كما يمكن استعمال تعليقات المستمعين لخلق جو من المرح والدعابة

سادسا : أنماط الشخصية

تم تقسيم الأفراد طبقاً لأنماط تفكيرهم إلى:

الشخص المتردد
يفتقر إلى الثقة بنفسه - تظهر عليه علامات الخجل و القلق - تتصف مواقفه غالباً بالتردد - يجد صعوبة في اتخاذ القرار - يضيع وسط البدائل العديدة - يميل للاعتماد على اللوائح و الأنظمة - كثير الوعود و لا يهتم بالوقت - يطلب المزيد من المعلومات و التأكيدات - يرى نفسه أنه ليس بخير و الآخرين بخير.
كيف نتعامل معه ؟
محاولة زرع الثقة في نفسه - التخفيف من درجة القلق و الخجل بأسلوب الوالدية الراعية - ساعده على اتخاذ القرارات و أظهر له مساوي التأخير في ذلك - أعمل على توفير نظام معلومات جيد لتزويده - أعطه مزيداً من التأكيدات - أفهمه أن التردد يضر بصاحبه و بعلاقته مع الآخرين - أفهمه أن الإنسان يحترم بثباته و قدرته على اتخاذ القرار.

الشخص العنيد
يتجاهل وجهة نظرك و لا يرغب في الاستماع إليها - يرفض الحقائق الثابتة ليظهر درجة عناده - صلب ، قاس في تعامله - ليس لديه احترام للآخرين و يحاول النيل.
كيف نتعامل معه ؟
- أشرك الآخرين معك لكي توحد الرأي أمام وجهة نظره - أطلب منه قبول وجهة نظر الآخرين لمدة قصيرة لكي تتوصلوا إلى أتفاق - أخبره بأنك ستكون سعيداً لدراسة وجهة نظره فيما بعد - استعمل أسلوب : نعم ...... و لكن.

الشخص الخشن
قاسي في تعامله حتى أنه يقسو على نفسه أحياناً - لا يحاول تفهم مشاعر الآخرين لأنه لا يثق بهم - يكثر من مقاطعة الآخرين بطريقة تظهر تصلبه برأيه - يحاول أن يترك لدى الآخرين انطباعا بأهميته - مغرور في نفسه لدرجة أن الآخرين لا يقبلوه - لديه القدرة على المناقشة مع التصميم على وجهة نظره - يرى نفسه أنه بخير و لكن الآخرين ليسوا بخير.
كيف نتعامل معه ؟
أعمل على ضبط أعصابك و المحافظة على هدوئك - حاول أن تصغي إليه جيداً - تأكد من أنك على استعداد تام للتعامل معه - لا تحاول إثارته بل جادله بالتي هي أحسن - حاول أن تستخدم معلوماته و أفكاره - كن حازماً عند تقديم وجهة نظرك - أفهمه إن الإنسان المحترم على قدر احترامه للآخرين - ردد على مسامعه الآيات و الأحاديث المناسبة - استعمل معه أسلوب : نعم ...... و لكن.

الشخص الثرثار
كثير الكلام و يتحدث عن كل شيء و في كل شيء - يعتقد أنه مهم - يمكن ملاحظة رغبته في التعالي إلا أنه أضعف مما تتوقع - يتكلم عن كل شيء باستثناء الموضوع المطروح للبحث - يقع في الأخطاء العديدة - واسع الخيال ليثبت وجهة نظره.
كيف نتعامل معه ؟
قاطعه في منتصف حديثه و عندما يحاول استعادة أنفاسه ، قل له : يا سيد ... ألسنا بعيدين عن الموضوع المتفق عليه ؟ - أثبت له أهمية الوقت و أنك حريص عليه.

الشخص الذي تتصف ردود فعله بالبطء و البرود
يتميز بالبرود و يصعب التفاهم معه - يتميز بدرجة عالية من الإصغاء و يتفهم المعلومات - لا يرغب في الاعتراض على الأفكار المعروضة - يتهرب من الإجابة على الأسئلة الموجهة إليه - لا يميل للآخرين فهو غير عاطفي .
كيف نتعامل معه ؟
عالجه بأسلوبه من خلال إصغائك الجيد - وجه إليه الأسئلة المفتوحة التي تحتاج إلى إجابات مطولة - استخدم معه الصمت لتجبره على الإجابة - لتكن بطيئاً في التعامل معه و لا تتسرع في خطواتك - اظهر له الاحترام و الود.

الشخصية المعارضة دائما
لا يبالي بالآخرين لدرجة أنه يترك أثراً سيئاً لديهم - يفتقر إلى الثقة لذا تجده سلبياً في طرح وجهات نظره - تقليدي و لا تغريه الأفكار الجديدة و يصعب حثه على ذلك - لا مكان للخيال عنده فهو شخصية غير مجددة - عنيد ، صلب ، يضع الكثير من الاعتراضات - يذكر كثيراً تاريخه الماضي - يلتزم باللوائح والأنظمة المرعية نصاً لا روحاً - لا يميل للمخاطرة خوفاً من الفشل.
كيف نتعامل معه؟
التعرف على وجهة نظره من خلال موقفنا الإيجابية معه تدعيم وجهة نظرك بالأدلة للرد على اعتراضاته - أكد له على أن لديك العديد من الشواهد التي تؤيد أفكارك - عدم إعطائه الفرصة للمقاطعة - قدم أفكارك الجديدة بالتدريج - لتكن دائماً صبوراً في تعاملك معه - استعمل أسلوب : نعم ...... ولكن .

الشخص مدعي المعرفة
لا يصدق كلام الآخرين و يبدي دائماً اعتراضه - متعالي ، ويحب السيطرة الكلامية و يميل إلى السخرية - عنيد ، رافض ، و متمسك برأيه - يفتخر و يتحدث عن نفسه طيلة الوقت - شكاك ، و يرتاب بدوافع الآخرين - يحاول أن يعلمك حتى عن عملك أنت .
كيف نتعامل معه ؟
تماسك أعصابك و حافظ على هدوئك التام - تقبل تعليقاته و لكن عليك أن تثابر في عرض وجهة نظرك - ألجأ في مرحلة ما إلى الإطراء و المدح - اختر الوقت المناسب لمقاطعته في مواضيع معينة - لتكن واقعياً معه دائماً - لا تفكر في الانتقام منه أبداً - استعمل أسلوب : نعم ...... ولكن.

الشخص المتعالي
يعتقد أن مكانه وسط المجموعة لا يمثل المكانة التي يستحقها و أن ذلك يمثل مستوى أقل بكثير مما يستحق - يحاول تصيد السلبيات لدى الآخرين و يحاول إيصالهم إلى المواقف الحرجة - يعامل الآخرين بتعال لاعتقاده أنه فوق الجميع .
كيف نتعامل معه ؟
لا تحاول استخدام السؤال المفتوح معه ، لأنه ينتظر ذلك ليحاول إثبات أن لديه المعلومات المتخصصة حول الموضوع المطروح أكثر بكثير مما لديك ، لأنه يشعر عند توجيه السؤال المفتوح إليه أنه هو حلال المشاكل و أن رأيك لا يمثل أي قيمة بالنسبة له. - استعمل معه أسلوب : نعم ...... و لكن ، مثال : إنك فعلاً على حق و لكن لو فكرت معي في .....
الشخص الباحث عن الأخطاء
مقولته المشهورة : الهجوم خير وسيلة للدفاع - يتصيد الأخطاء على درجة عالية - لديه دائماً مجموعة من الأسئلة ليواجه بها الآخرين - تراه يتنقل من مكان لآخر بحثاً عن الأخطاء - ليس لديه احترام لمشاعر الآخرين .
كيف نتعامل معه؟
لا تفقد السيطرة على أعصابك معه - لا تفتح له الباب الكامل ليقول كل ما عنده - أصغ إليه بدرجة عالية - أفهمه أن لكل إنسان حدود يجب أن يلتزم بها - لا تعطيه الفرصة للسيطرة الكلامية.
أخيرا مفاتيح الاتصال الفعال

1- يجب أن تأخذ فى اعتبارك أن الاتصال عبارة عن علاقة تبادلية إنسانية ، أى هى تأثير الناس على الناس .
2- حدد أهدافك من الاتصال مع مراعاة الكيفية التى يمكن أن يفسر بها الطرف الآخر هذه الأهداف ويتجاوب معها ، وكما أن عليك أن تتفهم أهدافه التى تتعارض أو تختلف مع أهدافك .
3- قبل الاتصال عليك أن تكتشف الأشياء التى تثير اهتمام الطرف الآخر والأشياء التى قد تثير شكوكه أو ضيقه أو غضبه .
4- يجب أن تكن رسالتك ذات قيمة للطرف الآخر على حسب مفاهيمه للأشياء ذات القيمة .
5- تذكر أن الاتصال الفعال يعتمد على التفسير الجدي للرسالة ، أى شرح المعنى بأسلوب تحفيزى يتقبله الطرف الآخر ويفهمه بناء على خبراته ومعلوماته السابقة .
6- تذكر أن فى المقابلة الشخصية ( لوجهاً لوجه ) غالباً ما تعتبر طريقة المخاطبة أهم كثيراً من المعنى .
7- تذكر أنك تعبر عما تريد أن تقوله بعدة وسائل هى : ( الكلمات ووضع الجسم ، وتعبيرات الوجه ، ونبرة الصوت ، والتركيز على المقاطع ) .
8- تذكر أن لغة المشاعر والاحساسات تكون أغلب الأحيان أكثر إقناعاً من لغة العقل .
9- تخير الكلمات مع الأخذ فى الاعتبار تأثيرها المحتمل على العقل والعواطف
10- تذكر تماماً أنك مهما كنت حريصاً فإنك غير معصوم من الخطأ وأن من الصعب على الإنسان أن يميل إلى شخص يتعالى عليه بمعلوماته .
11- عليك أن تعطى الطرف الثانى وقتاً كافياً للاشتراك فى الحوار .
12- كن حساساً لوقع الصمت المعبر عن الاتصال .
13- حول أن تتنبأ بالاستقبال المحتمل لرسالتك من الطرف الآخر
14- تعرف على مدى احترام الطرف الآخر لك ، وعلى أسبابه
15- ليكن كلامك فى حدود العلاقة التى تربطك بالطرف الآخر ولا تتعده هذه الحدود .
16- تحديد هدف الرسالة وأسبابها ودوافعها.
17- تحضير الرسالة جيدا: اختيار موضوعها، وضع مسودة لها، إعطائها الوقت الكافي من التحضير.
18- معرفة الجمهور أو المستقبل: لأن ذلك يزيد من فرص وصول الرسالة.
19- توجيه الرسالة بعمق: إعلان موضوعها، إنشاء هيكلية أساسية لها، تنظيم الأفكار وتسلسل المعلومات (الأهم ثم المهم) وأن تفضي عناصر الرسالة أحدها إلى الآخر، ضبط نبرة الرسالة، تجنب المبالغة والتعميم المفرط، تجنب الكلمات المقيدة واستخدام الكلمات المألوفة، دقة الرسالة ومعلوماتها، تجنب الإهانات غير المتعمدة، الانتباه إلى حركات اليد والجسم أثناء توجيه الرسالة، الاهتمام بصياغة الرسالة ولغتها.
20- تكوين تجربة وتطوير الذات، وذلك من خلال الرسائل السابقة التي يرسلها المرسل، والرسائل المشابهة التي يرسلها الآخرون، وذلك بمعرفة مواطن القوة والضعف، والتأكد من وصول الرسالة. يُذكر هنا أن الخطيب هو الشخص الذي لا يستمع إلى خطبة الجمعة لأنه هو الذي يلقيها، لذا لا بد من تقييم الآخرين له.
21- اجعل مهارات الاتصال الخمس جزء من شخصيتك
22- لا تنسي "قوة الجذب السحرية " لعملية الاتصال الفعال وهي الابتسامة ، فالابتسامة لا تكلف شيء ولكنها تدل على قلب مفعم بالحب والود تجاه الآخر.
23- بنك العواطف : الحساب المصرفي في بنك العواطف يضمن لك علاقة طويلة المدى فكر في علاقاتك بهذا الأسلوب، فكل كلمة قاسية هي سحب من الرصيد وكل خطأ ترتكبه تجاه شخص لك معه علاقة هو سحب من الرصيد كما أن الكلمة الطيبة هي إضافة للرصيد، وكلما زاد رصيدك كلما أمكنك الاعتماد على الشخص أكثر إن هناك معانٍ ترفع من الرصيد ومعانٍ تسحب منه.
avatar
ابراهيم فاروق هيكل
Admin

عدد المساهمات : 3070
تاريخ التسجيل : 04/11/2010
العمر : 58
الموقع : http://hekmtfalsaftalfarouk.ba7r.org

http://hekmtfalsaftalfarouk.ba7r.org

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل

رد: أنواع الاتصال والاتصال الكلامي

مُساهمة من طرف ابراهيم فاروق هيكل في الخميس يناير 17, 2013 8:05 am

لغة العيون ومهارات الاتصال
العيون ليست وسيلة فقط لرؤية الخارج بل هي وسيلة بليغة للتعبير عما في النفوس والقلوب ونقله للخارج .فهناك النظرات القلقة المضطربة وغيرها المستغيثة المهزومة المستسلمة ، وأخرى حاقدة ثائرة ، وأخرى ساخرة ، وأخرى مصممة ، وأخرى سارحة لا مبالية ، وأخرى مستفهمة وأخرى محبة ، وهكذا تتعدد النظرات المعبرة وقد سمى القرآن بعض النظرات ( خائنة الأعين (
والإنسان في تعامله مع لغة العيون يتعامل معها كوسيلة تعبير عما في نفسه للآخرين ، كما يتعامل معها كوسيلة لفهم ما في نفوس الآخرين .
التعبير الأمثل بالعيون :
إذا أردت إيصال مرادك بعينيك فاحرص على الأمور الآتية :
1. أن تكون عيناك مرتاحتين أثناء الكلام مما يشعر الآخر بالاطمئنان إليك والثقة في سلامة موقفك وصحة أفكارك .
2. تحدث إليه ورأسك مرتفع إلى الأعلى ، لأن طأطأة الرأس أثناء الحديث ، يشعر بالهزيمة والضعف والخور .
3. لا تنظر بعيداً عن المتحدث أو تثبت نظرك في السماء أو الأرض أثناء الحديث ، لأن ذلك يشعر باللامبالاة بمن تتحدث معه أو بعدم الاهتمام بالموضوع الذي تتحدث فيه .
4. لا تطيل التحديق بشكل محرج فيمن تتحدث معه .
5. أحذر من كثرة الرمش بعينيك أثناء الحديث ، لأن هذا يشعر بالقلق واضطراب .
6. ابتعد عن لبس النظارات القاتمة أثناء الحديث مع غيرك ، لأن ذلك يعيق بناء الثقة بينك وبينه .
7. أحذر من النظرات الساخرة الباهتة إلى من يتحدث إليك أو تتحدث معه ، لأن ذلك ينسف جسور التفاهم والثقة بينك وبينه ، ولا يشجعه على الاستمرار في التواصل معك ورب نظرة أورثت حسرة .
كيف تفهم ما في نفوس الآخرين من خلال نظرات عيونهم ؟
لقد قام علماء النفس بالكثير من التجارب للوصول إلى معرفة دلالات حركات العيون عما في النفوس ، ورحم الله ابن القيم الذي قال : إن العيون مغاريف القلوب بها يعرف ما في القلوب وإن لم يتكلم صاحبها .
وكان مما وصلوا إليه كما ذكر الدكتور محمد التكريتي في كتابه ( آفاق بلا حدود )
النظر أثناء الكلام إلى جهة الأعلى لليسار: يعني أن الإنسان يعبر عن صور داخلية في الذاكرة ،
وإن كان يتكلم وعيناه تزيغان لجهة اليمين للأعلى فهو ينشئ صوراً داخلية ويركبها ولم يسبق له أن رآها
أما إن كانت عيناه تتجهان لجهة اليسار مباشرة فهو ينشي كلاماً لم يسبق أن سمعه
، وإن نظر لجهة اليمين للأسفل فهو يتحدث عن إحساس داخلي ومشاعر داخلية
وإن نظر لجهة اليسار من الأسفل فهو يستمتع إلى نفسه ويحدثها في داخله كمن يقرأ مع نفسه مثلاً .
هذا في حالة الإنسان العادي ، أما الإنسان الأعسر فهو عكس ما ذكرنا تماماً .

المصدر : بوابة الخليج

وبناء على هذه المعلومات يمكنك أن تحدد كمن أي الأنماط يتحدث الإنسان وهو يتحدث معك بل ويُمكنك عند قراءة قصيدة أو قطعة نثرية أن تحدد النمط الذي كان يعيشه صاحبها عند إعداده لها هل هو النمط السمعي أو الصوري من الذاكرة أو مما ينشئه أو من الأحاسيس الداخلية ، وذلك من خلال تأمل كلامه وتصنيفه في أحد الأصناف السابقة
المصدر : كتاب د- عوض القرنى
من موقع : مركز المدينة المنورة للعلم والهندسة


avatar
ابراهيم فاروق هيكل
Admin

عدد المساهمات : 3070
تاريخ التسجيل : 04/11/2010
العمر : 58
الموقع : http://hekmtfalsaftalfarouk.ba7r.org

http://hekmtfalsaftalfarouk.ba7r.org

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي الرجوع الى أعلى الصفحة


 
صلاحيات هذا المنتدى:
لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى