منتدى حكمة فلسفة الفاروق الصهرجتاوى ( رحم الله أباه )
اهلا ومرحبا بك عضوا وزائرا فى منتدى حكمة فلسفة الفاروق للموادالفلسفية والقضايا العامة والثقافية يشرفنا أن تكون بيننا عضوا فى المنتدى والله من واء القصد
بحـث
 
 

نتائج البحث
 


Rechercher بحث متقدم

مكتبة الصور


التبادل الاعلاني

سرطان الغش في التعليم

اذهب الى الأسفل

سرطان الغش في التعليم

مُساهمة من طرف ابراهيم فاروق هيكل في الأربعاء يوليو 27, 2011 4:43 am

سرطان الغش في التعليم
المرض :
انتشرت ظاهرة الغش في مدارس التعليم المصري في الآونة الأخيرة حتى أصبحت كمرض السرطان الذي اتنشر في جسد التعليم المصري لدرجة انه في جميع مدارس مصر على العموم تتسرب ورقة الامتحان بطريقة أو بأخرى ويقوم بحلها أحد معلمي المادة المتخصص ويقوم العامل أو أحد العاملين بالمدرسة بتوزيعها على اللجان بطريقة فاضحة على مرأى ومسمع من الجميع ولا اعتراض من أحد ولو قام احد المعلمين الشرفاء بالاعتراض يستبعد من اللجان . هذه الظاهرة على مستوى التعليم كله ناهيك أن الغش كسلوك أصبح السلوك أو الأسلوب المفضل عند الضعاف والمرغوب فبه عند المتوسطين والذي لا مانع منه عند المتفوقين وهذا هو سر المجاميع العالية في الثانوية العامة هذا العام وخاصة في غياب الأمن الغير مبرر بعد الثورة المجيدة .
العرض :
التعليم الأساسي (الابتدائي) في المرحلة الأولى يقوم المعلم نفسه بعملية الغش حيث يكتب للتلاميذ أو يقوم احد التلاميذ الشطار بالكتابة للتلاميذ الضعاف وذلك لرفع نسبة النجاح . إذن أصبح في مفهوم المعلم أن هذا العمل من مهام التربية لديه وقد يقدم حل الامتحان لتلاميذه بشكل أو بآخر .
أما في المرحلة الثانية (الإعدادية) نمى في مفهوم الطالب أن الغش سلوك عادى يقوم به المعلم قبل الطالب ولذلك أصبح له حق فيه
وقد يتباهى بان اللجنة كلها غش.وقد اكتسب الطالب مهارات عديدة لفنون الغش سواء بعلم الملاحظ أو دون علمه .
أما في المرحلة الثانوية على اختلاف أنواعها يتم الغش بالقوة الجبرية أو بالتهديد من جانب ولى الأمر قبل الطالب ولان المعلم يخاف على نفسه عند ذهابه إلى اللجنة أو إيابه وعودته ولذلك يسمح للطلاب بالغش من فترة لأخرى على استحياء هذا للشريف منهم .
والأدهى من ذلك كله استخدام التكنولوجيا في الغش عن طريق ألنت أو المحمول هذا على مستوى المراحل واختلاف أنواعها.
العلاج:
على المستوى المهني أو التربوي يجب تغيير مفاهيم المعلمين تجاه الغش كرزيلة وجدت مذ خالف ادم وخان الآمانه. وقد نهى الرسول الكريم عن هذه الظاهرة بقوله (من غشنا ليس منا) لخطورة هذا السلوك وهو سلوك الغش والذي يخرج من الملة.
على المستوى الإداري عمل لجان للمتابعة خاصة بضبط حالات الغش بالتحري وتتيع الحالة وليست المتابعة اللامسؤلة الروتينية.
على المستوى القيادي نحن بحاجة إلى مشرط الجراح لاستئصال المرض الفتاك الذي يعصف بالأمة وسن قانون بالفصل لحالات الغش سواء للمعلم المتسبب أو الطالب الذي يثبت عليه حالة الغش .
وعلى المستوى الاجتماعي تضافر أجهزة الدولة المعنية وغير المعنية بالتوعية بهذه الظاهرة خاصة الإعلام والدعوة والعلماء والمفكرين من خلال البرامج والأفلام والمسلسلات والندوات وغير ذلك
avatar
ابراهيم فاروق هيكل
Admin

عدد المساهمات : 3070
تاريخ التسجيل : 04/11/2010
العمر : 58
الموقع : http://hekmtfalsaftalfarouk.ba7r.org

http://hekmtfalsaftalfarouk.ba7r.org

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل

الرجوع الى أعلى الصفحة


 
صلاحيات هذا المنتدى:
لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى